مرض " البوصفير" يستفحل في مدارس بئر بن علي خليفة: 28 تلميذا مصابا.. مدرسة تغلق أبوابها و تحاليل طبية لعشرات التلاميذ

17 فبراير 2017 - الساعة 19 و 56 دقيقة
3
بقلم : يسرى الشيخاوي

عاشت معتمدية بئر علي بن خليفة التابعة لولاية صفاقس في الأيام القليلة الماضية على وقع خبر وفاة تلميذة بالمدرسة الابتدائية بئر الغرائبة بعد إصابتها بمرض الالتهاب الكبدي الفيروسي ما يعرف بـ"البوصفير".

وعرفت المنطقة احتقانا وتوترا في صفوف الأهالي والإطار التربوي بعد تسجيل عديد الإصابات بهذا الفيروس في صفوف تلاميذ في عدة مدارس ابتدائية.

مدرسة 2 مارس مغلقة بسبب انتشار"البوصفير"

وقال معلم بالمدرسة الابتدائية بئر الغرائبة بمعتمدية بئر علي، علي بوشليقة ، إنّ المدرسة الابتدائية 2 مارس التي تقع وسط المدينة مغلقة منذ 4 أيام إثر رفض أولياء التلاميذ إرسال أبنائهم للدراسة بعد التفطن إلى انتشار مرض الالتهاب الكبدي الفيروسي المعروف بـ"البوصفّير".

وأضاف بوشليقة في تصريح لحقائق أون لاين، اليوم الجمعة 17فيفري 2017، أنه إثر وفاة التلميذة مريم زهمول بعد إصابتها بهذا المرض ، قرر عديد الأولياء إجراء تحاليل طبية لأبنائهم وتم التفطن لإصابة عدد منهم.

وقد أذن وزير التربية ناجي جلول بفتح تحقيق للتثبت من سلامة المياه بالمدارس الابتدائية بالجهة خاصة وأن هذه المياه متأتية من الجمعيات المائية وهي مياه تخضع للمراقبة الصحية خلافا للمياه التي تستعمل في المساكن والتي تتأتى من الآبار والسواقي والمواجل ولا تخضع في معظمها للمراقبة الصحية.

28 إصابة في مدرسة بئر الغرايبة.. والإطار التربوي متخوّف من العدوى

وأكّد المتحدّث أنّ الحالات التي أعلن الأولياء عن إصابتها بمرض الكبد الفيروسي بلغت 28 حالة في مدرسة بئر الغرائبة ، مشيرا إلى أنّهم أجروا الفحوصات على نفقتهم الخاصة وأنّ بعضهم تماثل للشّفاء.

وتابع "هناك تخوف في صفوف الإطار التربوي وتوتر في صفوف الأولياء منذ وفاة التلميذة مريم زهمول " لافتا إلى أنّ الدروس تعطّلت ونسبة الغيابات ارتفعت بعد استشراء عدوى الفيروس في صفوف التلاميذ.

وبيّن أنّ المرض انتشر في المدرسة بسبب تردي نوعية المياه وغياب النظافة في المجموعة الصّحية ولفت إلى أنّ الإدارة الجهوية للتجهيز بصفاقس1 رصدت 60 ألف دينار لتهيئة المجموعة الصحية مبرزا انه من المنتظر أن تنطلق أشغال التهيئة الاثنين القادم.

وشدد على أنّ الإطار التربوي يطالب بتحليل جماعي لحصر عدد الإصابات في صفوف التلاميذ.

إمكانية تنفيذ الإضراب العام قائمة

من جهته قال الكاتب العام للنقابة الأساسية للصحة ببئر علي بن خليفة رضا الدخلي أن إمكانية تنفيذ إضراب عام في معتمدية بئر علي بن خليفة مازالت قائمة وسيتم تنفيذه في حال لم تف السلطات الجهوية بتعهداتها في ما يتعلّق باستكمال أشغال المستشفى وتجهير أقسامها وفتحها قبل جوان والقيام بفحوصات للتلاميذ.

يذكر أن جلسة عمل انعقدت بمقر ولاية صفاقس حضرها ممثلون عن الإدارة الجهوية للصحة والإدارة الجهوية للتجهيز والنقابة العامة للصحة تم على إثرها إلغاء الإضراب العام الذي كان مقررا أمس الخميس.

الإدارة الجهوية للصحة لم تتحمل مسؤوليتها

ولفت رضا الدخلي إلى أنّ الإدارة الجهوية للصحة لم تتحمل مسؤوليتها في ما يتعلّق بإجراء الفحوصات الطبّية للتلاميذ، مشيرا إلى أنّ نقابة الصحة تحركت على إثر وفاة التلميذة مريم زهمول وانطلقت منذ 4 أيام في إجراء التّحاليل للتلاميذ في المستشفى المحلي ببئر علي بن خليفة.

وبيّن في سياق متصل أنّه لم يتم إلى حد الآن تسجيل نتائج ايجابية تؤشر على الإصابة بالمرض في صفوف التلاميذ الذين انطلق إجراء التحاليل عليهم.

رصد حالات إصابة في 4 مدارس ابتدائية ومدرسة إعداديّة

أكّد رضا الدخلي أنه تم رصد حالات إصابة في 4 مدار س ابتدائية، وحالة إصابة في إحدى المدارس الإعدادية اختفت أعراضها بعد الخضوع للعلاج، مشدّدا على ان الإحصائيات غير ثابتة على اعتبار تغير النتائج التحاليل.

عراك بين الأولياء في المستشفى.. والأمن يتدخل

ولفت إلى انّه يتواصل القيام بالتحاليل في المستشفى المحلي وسط أجواء مشحونة وعراك وتدافع بين الأولياء.

وأضاف " اليوم تدخّل الأمن بعد ان شهد المستشفى حالة من الاحتقان إثر إصرار كل ولي على انّ يجري ابنه التحاليل قبل الآخرين"، مبينا انّ امكانيات المستشفى محدودة ولا تستوعب عدد التلاميذ في 52 مدرسة إعدادية و3 معاهد و5 مدارس إعدادية.

ودعا محدّثنا وسائل الاعلام إلى القيام ببرامج توعوية وتحسيسية للتقليص من الفوبيا التي شملت الأولياء والإطار التربوي على حد سواء، مشيرا إلى انّ بعضهم هولوا المسألة وجعلوا منها موضوعا للمزايدات السياسية والنقابية.

الكلمات المفاتيح: 

  • ولاية صفاقس، التهاب الكبد الفيروسي، بئر علي بن خليفة، ناجي جلول،

أهم الأخبار